مختص في الطب الشرعي: لماذا يدفن الميت بكورونا وفق إجراءات صارمة ؟

مختص في الطب الشرعي: لماذا يدفن الميت بكورونا وفق إجراءات صارمة ؟

أكد الدكتور المختص في الطب الشرعي محمد بن ذياب أن الحرص على دفن المتوفين بفيروس كورونا وفق بروتوكول خاص جدا وفق ما هو معمول به حاليا يأتي في إطار الاحتياط و التوقي من انتقال العدوى من الشخص المتوفى إلى المتعاملين مع جثته.

و أوضح بن ذياب أنه في حين تنتقل عدوى فيروس كورونا بين الأشخاص عن طريق الرذاذ و التنفس فإن العدوى من الميت تنتقل عبر اللمس إما بلمس الجثة أو لمس المكان الذي توضع فيه الجثة و الإفرازات الصادرة منها.
و أضاف الدكتور أن مدة عيش الفيروس في جثة الميت تكون طويلة عكس ما يشاع عن ذلك وخاصة بسبب وضعها في بيت الأموات و عامل الرطوبة.
وتابع المختص في الطب الشرعي أنه  تمت مراجعة البروتوكول الخاص بدفن المتوفين بكورونا من طرف الهيئة الوطنية للتقييم و الاعتماد في المجال الصحي وسينشر قريبا للعموم .
وينص البروتوكول أولا على  التأكيد على مبدأ الوقاية و السلامة أثناء نقل ودفن جثة الشخص المصاب بكوفيد 19 لجميع المتدخلين و التأكيد على مبدأ احترام أخلاقيات التعامل مع الجثة ومع عائلة الميت منذ إعلامهم بالوفاة وإلى غاية تسليمهم الجثة إضافة إلى تكوين و رسكلة الأعوان المتدخلين في عملية الدفن.

تعليقات