لماذا توقّفت مفاوضات الكامور !!

لماذا توقّفت مفاوضات الكامور !!

توقفت، اليوم الجمعة المفاوضات بين الوفد الاداري الممثل للحكومة وبين تنسيقية اعتصام الكامور وممثلي المنظمات الوطنية وكفاءات الجهة بخصوص تنفيذ اتفاق الكامور الممضى من قبل الحكومة يوم 16 جوان 2017.

ورجح بعض المفاوضين أن يعود سبب التوقف هو نهاية المفاوضات المباشرة في انتظار تدخل رئاسة الحكومة لحلّ الخلاف بين الطرفين حول النقطة الرابعة من اتفاق الكامور الخاصة بتشغيل 1500 معطل في الشركات البترولية العاملة في الصحراء.
وفي هذا الإطار أوضح عضو الاتحاد الجهوي للشغل بتطاوين عدنان اليحياوي ان الطرف المفاوض عن الجهة قدّم مقترحا جديدا للوفد الاداري بخصوص النقطة الرابعة من الاتفاق وينتظر ردّا وتفاعلا ايجابيا سواء من الوفد الاداري للحكومة او من رئاسة الحكومة.
وقال إن أيدي مفاوضي الجهة مفتوحة للحوار الذي لا بديل عنه في هذه المسالة، وهم حريصون على الوصول الى حل يرضي جميع الاطراف، تستعيد معه الجهة حركيتها التنموية ومناخها الاجتماعي السليم، وفق تعبيره، مشيرا الى انه لم يتم اعلامهم بنهاية المفاوضات التي أصبحت حاليا غير مباشرة.
من جهته، أوضح عضو من الوفد الاداري أن المفاوضات قد تستأنف الاسبوع القادم بايجاد صيغ جديدة للتشغيل في غير الشركات البترولية وعبر احداث مواطن شغل جديدة، مضيفا قوله إن الوفد الاداري حريص على التوافق رغم ما وصفه بصلابة مواقف الطرف الجهوي، لاسيما وان ما تحقق في النقاط الثلاث الاولى من الاتفاق يشجع على اتمام هذه المهمة.

تعليقات