زيادة كبيرة في البحث على إحدى العوارض الجديدة لفيروس كورونا داخل “قوقل”

زيادة كبيرة في البحث على إحدى العوارض الجديدة لفيروس كورونا  داخل “قوقل”

كشفت دراسة حديثة عن زيادة كبيرة في عمليات البحث على “غوغل” عن أعراض لها علاقة بالصحة العقلية، وذلك عقب تصنيف منظمة الصحة العالمية فيروس كورونا المستجد على أنه جائحة عالمية في مارس.

واستخدم باحثون من جامعات تولين ولويولا وسنترال ميتشيغان الأميركية، مؤشرات غوغل أو “غوغل تريندز”، لتحليل “قائمة واسعة من المصطلحات المتعلقة بالصحة العقلية” التي بدأ الناس في البحث عنها قبل وبعد إعلان منظمة الصحة العالمية كوفيد-19 جائحة عالمية.

ووجد الباحثون أنه في الأسابيع التي تلت إعلان منظمة الصحة، كانت هناك “قفزة كبيرة في عمليات البحث المتعلقة بالقلق ونوبات الهلع وعلاج نوبات الهلع، وتقنيات الرعاية الذاتية”، حسبما ذكرت صحيفة “نيويورك بوست” الأميركية.

ووفق المؤلف الرئيسي للدراسة والأستاذ المساعد في علم النفس بجامعة تولين، مايكل هورغر، فإن نتائج الدراسة التي نشرت مؤخرا في مجلة “الصدمة النفسية”، تشير إلى أنه بمرور الوقت وفي ظل الجائحة، سنشهد تراجعا في “الصحة العقلية المجتمعية”.

تعليقات