انفجار أكبر قنبلة عُثِر عليها من مخلفات الحرب العالمية الثانية

انفجار أكبر قنبلة عُثِر عليها من مخلفات الحرب العالمية الثانية

انفجرت يوم الثلاثاء 13 أكتوبر 2020، أكبر قنبلة يتم العثور عليها على الإطلاق من بقايا الحرب العالمية الثانية في بولندا تحت سطح البحر خلال محاولة غواصين من البحرية إبطال مفعولها.

وأجلت السلطات أكثر من 750 شخصا من المنطقة التي عثر فيها على القنبلة تالبوي التي استخدمها سلاح الجو الملكي البريطاني وتزن نحو 5400 كيلوجرام منها 2400 كيلوجرام من المتفجرات.

ونقلت وكالة الأنباء البولندية الرسمية (باب) عن المتحدث باسم أسطول الدفاع الساحلي الثامن إن أثناء عملية إبطال مفعول القنبلة ، انفجرت تحت سطح البحر و لو يصب أي من الغواصين بأذى . 

و بهذا يمكن القول إنه تم إبطال مفعول القنبلة ولن تشكل أي تهديد آخر.

ويقع الموقع الذي عثر فيه على القنبلة خارج بلدة اشوينواويشتشه في شمال غرب بولندا حيث تم افتتاح محطة للغاز الطبيعي المسال في عام 2016 ولكن متحدثا باسم رئيس بلدية البلدة قال لوكالة الأنباء البولندية إن الانفجار لم يؤد لإصابة أحد بسوء أو وقوع أضرار في البنية التحتية.

تعليقات