الحكم ب 22 سنة سجنا على فضل شاكر مع الاشغال الشاقة

الحكم ب 22 سنة سجنا على فضل شاكر مع الاشغال الشاقة

قضت المحكمة العسكرية الدائمة بلبنان، اليوم الأربعاء 16 ديسمبر 2020، بالسجن مدة 22 عاما مع الأشغال الشاقة في حق الفنان فضل شاكر. 

وأصدرت المحكمة، حكمين غيابيين  ضد فضل شاكر الذي اقترن اسمه سابقا بجماعة أحمد الأسير، حيث قضى الحكم الأول بسجنه مدة 15 عاما، مع الأشغال الشاقة، وتجريده من حقوقه المدنية بعد إدانته بتهمة “التدخل في أعمال الإرهاب الجنائية التي اقترفها إرهابيون، مع علمه بالأمر عن طريق تقديم خدمات لوجستية لهم”.

كما قضى الحكم الثاني بسجن مدة 7 سنوات مع الأشغال الشاقة والتجريد من الحقوق المدنية في حق فضل شاكر، وتغريمه خمسة ملايين ليرة لبنانية، بتهمة تمويله “مجموعة الأسير” المسلحة، والإنفاق على أفرادها وتأمين ثمن أسلحة وذخائر حربية.

يشار إلى أنه سبق للمحكمة العسكرية أن أصدرت حكمين غيابيين آخرين بحق شاكر، الأول في شهر فيفري من سنة 2016، والذي قضى بسجنه خمس سنوات وغرامة 500 ألف ليرة بتهمة التهجم على دولة شقيقة خلال مقابلة أجراها من مخيم عين الحلوة سنة 2014.

واعتبرت المحكمة العسكرية أن تصريحات فضل شاكر خلال المقابلة، تؤدي إلى “تعكير صلات لبنان بدولة عربية وإثارة النعرات والمس بسمعة المؤسسة العسكرية”.

أما الحكم الثاني، فقد صدر ضد شاكر في سبتمبر 2017، ضمن قضية “أحداث عبرا”، حيث قضى بسجنه 15 عاما زائد الأشغال الشاقة.

وحسب موقع “العربي الجديد” فإنه ليس بالإمكان استئناف الحكم الصادر اليوم من قبل محاميّ فضل شاكر، لأنه لم يسلم نفسه للقضاء، ولا يزال متواريا عن الأنظار.

تعليقات